حاسّة التذوق والشم .. الحمل ..و كورونا

اخصائي علم الأجنّة
مأمون بنات/ فريق تناسُل

من المحتمل أن يكون عسر التذوق ، أو التغيير في حاسة التذوق أثناء الحمل ، ناتجًا عن هرمونات الحمل. و قد يتسبب ذلك في كره الحامل للطعام الذي تحبه عادةً ، أو العكس والاستمتاع بالأطعمة التي لا تحبها!!

و في بعض الأحيان يمكن أن تشعر الحامل بطعم حامض أو معدني في فمها، حتى لو لم تأكل أي شيء و تشير بعض الدراسات إلى أن عسر التذوق قد يكون بشكل عام أسوأ في الشهور الأولى من الحمل ، ويتحسن مع اقتراب النهاية..

كورونا..
بعض الذين تمت اصابتهم بفايروس كورونا حصل لهم اختلال وظيفي في حاسة الشم و التذوق.. و تفاوتت الأعراض من فقدان جزئي لحاسة التذوق او الشم الى فقدان كلي أو أعراض أخرى كتغيير غريب في الروائح و المذاق.
أكثر الأعراض التي يتم الإبلاغ عنها و كانت أكثرها شيوعًا أن الطعام له مذاق او رائحة شبيهة ب
الصرف الصحي.. اللحوم الفاسدة .. البيض الفاسد.. خرقة متعفنة.. السجائر أو الدخان.. المواد الكيميائية.. الخل أو الأمونيا ..اطارات محروقة!!!
قد يكون لذلك أثر نفسي و صحي على المصاب .. خصوصا الحامل.. يجب مراجعة الطبيب في حالة استمرار تلك الأعراض
تشير الابحاث ان عودة حاستي الشم و التذوق تتفاوت من اسابيع لأشهر..

هل أصبتم بهذه الأعراض .. كيف عالجتم انفسكم؟